من اجل الانصاف في التقاعد .. الاضراب يشل اكبر ثلاثة مستشفيات جامعية بالمغرب

أخبار الصحة

من أجل الانصاف في التقاعد .. الاضراب يشل اكبر ثلاثة مستشفيات جامعية بالمغرب

أعلنت النقابات الصحية بالمركزين الاستشفائيين الجامعيين الاكبر بالمغرب في بيانين منفصلين عن خوض اضراب شامل يوم الثلاثاء المقبل 27 مارس بجميع المصالح و المؤسسات الصحية الوقائية و الاستشفائية التابعة للمركبين الاستشفائيين ابن رشد بالدار البيضاء و محمد السادس بمراكش، و ذلك بغية تجديد مطالبها بايجاد حل عاجل لكارثة التقاعد بالمؤسستين، و كذا المطالبة بالمساواة مع إخوانهم بالمركز الجامعي ابن سينا الرباط و ضمان حقوق الموظفين في التقاعد الكريم  كمواطنين و موظفين يؤدون نفس الخدمات و التضحيات التي يتحملها زملائهم بمركز الرباط و وزارة الصحة،  من خلال تحويل و توحيد إنخراطاتهم من نظام منح التقاعد RCAR نحو الصندوق المغربي للتقاعد CMR.

أما في وجدة، فقد اكدت مصادر نقابية جد مطلعة عن عزم ثلاثة نقابات صحية بالمركز الاستفائي الجامعي محمد السادس الاعلان عن خوضها  للاضراب في نفس اليوم، و يتعلق الامر بالنقابة الوطنية للصحة العمومية (ف د ش) و الجامعة الوطنية لقطاع الصحة (ا و ش م) و المنظمة الديمقراطية للصحة (م د ش)، حيث ستصدر هذه المنظمات النقابية بيانها الداعي للاضراب في اليومين القادمين بغية توحيد الجهود و التكتل رفقة باقي المراكز الجامعية و الدفع بتوحيد انظمة التقاعد  في الصندوق المغربي للتقاعد في اقرب الآجال، تضيف نفس المصادر.

فرع النقابة الوطنية للصحة العمومية العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش قال في بيان الاضراب الذي عممه مساء اليوم الاحد ان مجموع موظفي المراكز يعانون من استمرار الضبابية والارتجالية و اللامبالاة التي تميز تعاطي جميع الجهات المعنية مع مشكل التقاعد داخل المراكز الإستشفائية الجامعية وعلى رأسها وزارة المالية.

نفس النقابة حملت ذات الوزارة مسؤولية اخضاع مستخدمي المراكز الإستشفائية الجامعية للنظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد RCAR بطريقة تعسفية وتمييزية وغير دستورية عكس زملائهم بالمركز الإستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط، المنخرطين في الصندوق المغربي للتقاعد. مخالفة بذلك المادة السابعة من النظام الأساسي الخاص بمستخدمي المراكز الإستشفائية الجامعية التي تضمن لجميع مستخدمي المراكز حقوقا تعادل -إن لم تكن تفوق- امتيازات موظفي الإدارات العمومية باعتبار المراكز مؤسسات عمومية.

من جهتها، اكدت التنسيقية النقابية الخماسية بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد الدار البيضاء المكونة من النقابات الصحية التابعة للفيدرالية الديمقراطية للشغل و الاتحاد العام للشغالين بالمغرب و الاتحاد المغربي للشغل و الكنفيدرالية الديمقراطية للشغل و الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب أن قررها بخوض الاضراب العام بالمؤسسات الصحية لابن رشد ليوم الثلاثاء 27 مارس هو خطوة اولى ستعقبها خطوات تصعيدية اخرى؛ عبر الدعوة الى اشكال نضالية « مسبوقة و غير مسبوقة ». كما شددت نفس الهيئات النقابية الخمس انها لن تتوقف عن المناداة بالحقوق المشروعة في العيش الكريم و بالمساواة بين جميع العاملين بالمراكز الاستشفائية الجامعية الخاضعين لنفس المرسوم حتى تحقيق العادلة الدستورية التي يطالب بها ضحايا التمييز المكرس في المادتين 71 و 72  من النظام الاساسي الخاص بمستخدمي المراكز الاستفائية الجامعية.

و يأتي قرار الاضراب حسب هذه المنظمات النقابية بعد ان تبين للجميع أن مطالب الشغيلة بالمراكز الاستشفائية الجامعية الثلاثة لم تلقا اذانا صاغية، لا داخل المراكز و لا خارجه، معربة ان معاناة شغيلة الميزانية المستقلة يجب ان تتجسد في اشكال نضالية جادة و متصاعدة حتى لا تبقى صيحاتهم حبيسة جدران المؤسسة المشغلة.

حمزة ابراهيمي

ممرض كاتب رأي ومدون.

  • 176
    Shares