هل البيض المغربي فعلا غير ملوث؟

منوعات وترفيه

هل البيض المغربي فعلا غير ملوث؟

خلافا للكثير من دول العالم التي اعترفت بأن بيضها ملوث، فإن المغرب، من خلال المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية « أونسا »، اكتفى بالقول أننا في أمان لأننا لم نقم بالاستيراد منذ 2016. والحال أن البيض يستعمل في العديد من المنتجات الغذائية كالبسكويت والحلويات والعجائن المختلفة، والمغرب يعدّ سوقا استهلاكية مفضلة لمنتجات أوربا هذه.

من جانب آخر، فإن القارة العجوز ليس بين دولها حدود، وجلها تؤكد أن البيض ملوث، وبالتالي فإجراءات شاملة تقوم بإعمالها لحماية مواطنيها. في حين أن المغرب، من خلال « أونسا »، يطمئن المواطنين حتى بدون أي تحليلات وتدقيقات علمية على البيض المغربي علما أن أوربا نفسها قامت بتحريات تطلبت شهورا من التقصي.

وإذا كنا لا نعلم بشكل دقيق بأية مواد رسمية وغير رسمية يتم تعليف الدجاج، تماما كتعليف البقر والغنم الذي أصبح مجالا مفضوحا، ولا نعلم بأية مواد يتم تطهير ومداواة حظيرة الدواجن، فقد أصبح مشروعا أن نشكك في الأجوبة السريعة ل »أونسا »، التي يشتم منها استحضار البعد الأمني الاجتماعي قبل الغذائي.

فالبيض يعوض العديد من الأغذية غالية الثمن كاللحوم والأسماك، التي لم يعد شراؤها بمستطاع المواطن المغربي، خصوصا أن المغرب يعاني في الفترة الأخيرة ركودا اقتصاديا وأزمة اجتماعية.

فهل المغرب لا يستورد فعلا البيض الأوربي بشكل مباشر، أو عن طريق التهريب خاصة مع هذه الأزمة التي تحتاج فيها أوربا للتخلص من بيضها بأقل الخسائر؟

أسئلة مشروعة تنتظر إجابات علمية على أرض الواقع، لا إصدار بلاغات.

الصحة بالمغرب

أحمد الزعيم

يجب أن نؤمن بأن الإختلاف في الرأي لا يفسد في الود قضية، وأن مناقشة الأفكار أجدى وأكثر فائدة من إعتقال الآراء، وأنه إذا أشار أصبع إلى القمر، فالأغبياء وحدهم هم الذين ينظرون إلى الأصبع.