الوردي يستنكر نشر صور قديمة لأكياس دم ملقاة بالأرض

أخبار الصحة

الوردي يستنكر نشر صور قديمة لأكياس دم ملقاة بالأرض

استنكرت وزارة الصحة، الأربعاء 16 غشت 2017، ما نشره أحد مواقع التواصل الاجتماعي حول صور أكياس دم ملقاة على الأرض عند مدخل مركز تحاقن الدم بمكناس، وكذا التأويلات والتعليقات التي تلت المنشور.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها، أن الصور التي تم تداولها تعود لواقعة أكتوبر 2014، وأنها انتقلت آنذاك لجنة تفتيش مركزية برئاسة مدير المركز الوطني لتحاقن الدم إلى المركز الجهوي لتحاقن الدم بمكناس.

وقد قامت اللجنة بالتحريات الضرورية، وثبت حينها تورط بعض الأشخاص الذين تعمدوا إخراج هذه الأكياس من داخل المركز، وتشتيتها على الأرض وأخذ صور لها. وتم وقتذاك اتخاذ الإجراءات الإدارية اللازمة في حق المتورطين.

واعتبرت الوزارة إعادة نشر وتداول تلك الصور في هذه الفترة، التي تعرف خصاصا حادا في هذه المادة الحيوية، مساساً خطيرا بالأمن الصحي، بل من شأنه أن يشكك في كل المجهودات التي تبذلها الوزارة وكل المنتسبين إليها مشيرةً إلى أن نشر تلك الصور « بتعاليق مسمومة وكاذبة » يتزامن مع الحملة التحسيسية التي قامت بها وزارة الصحة و المركز الوطني لتحاقن الدم.

وفي موضوع ذي صلة، قام فريق اتحاد طنجة بمبادرة جميلة حيث أعلن إهداءه تذكرةَ المباراة، التي ستجمع فريقَيْ اتحاد طنجة وسيدي قاسم ضمن منافسات كأس العرش، إلى كل متبرع بالدم.

الصحة بالمغرب

أحمد الزعيم

يجب أن نؤمن بأن الإختلاف في الرأي لا يفسد في الود قضية، وأن مناقشة الأفكار أجدى وأكثر فائدة من إعتقال الآراء، وأنه إذا أشار أصبع إلى القمر، فالأغبياء وحدهم هم الذين ينظرون إلى الأصبع.