الزلزال السياسي الملكي ـ مايسة سلامة الناجي

أخبار سياسية, الرأي والرأي الآخر

الزلزال السياسي الملكي ـ مايسة سلامة الناجي لم يخفي الملك محمد السادس في خطاباته الأخيرة حجم البؤس السياسي الذي وصلنا إليه. لا أحد كان يهتم لخطورة الأمر ونحن نكتب لسنوات اقرأ المزيد …

أحداث مؤتمر حزب الاستقلال… معركة بين المخازنية منتهو الصلاحية والمخازنية الجدد

أخبار سياسية, الرأي والرأي الآخر

أحداث مؤتمر حزب الاستقلال… معركة بين المخازنية منتهو الصلاحية والمخازنية الجدد ما يقع داخل حزب الاستقلال اليوم هو معركة بين المخازنية منتهو الصلاحية والمخازنية الجدد. جهة ترفض استمرار شباط على اقرأ المزيد …

هل المغاربة يحتاجون حزبا جديدا.. زيد الخل علّ الخلول – مايسة سلامة الناجي

أخبار سياسية, الرأي والرأي الآخر

هل المغاربة يحتاجون حزبا جديدا.. زيد الخل علّ الخلول سألت مرارا ناصر الزفزافي إن كان ينوي تأسيس حزب سياسي بناء على الشعبية والثقة الكبيرتين اللتين حظي بهما في ظرف قياسي اقرأ المزيد …

استقالة إلياس العماري… مايسة تعلق « حراك الريف مبارك ومقدس »

أخبار سياسية

استقالة إلياس العماري… مايسة تعلق « حراك الريف مبارك ومقدس » بعدما راجت هذه الليلة على صفحات التواصل الاجتماعي خبر استقالة إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، كتبت المدونة المغربية الشهيرة، اقرأ المزيد …

القانون الجنائي.. سلطة لضبط شعب المفقرين وترويض المعارضين – مايسة

الرأي والرأي الآخر

القانون الجنائي.. سلطة لضبط شعب المفقرين وترويض المعارضين منذ أعوام وأنا أكتب لمتابعي هذه الصفحة أن النظام لا يستعمل القانون الجنائي في الخمر والحشيش والعلاقات خارج إطار الزواج إلا مع اقرأ المزيد …

بعد أن اخترقوا ودمروا المؤسسات.. مستشارو الملك يرفضون تدخله لفك أزمة الحسيمة!

الرأي والرأي الآخر

بعد أن اخترقوا ودمروا المؤسسات.. مستشارو الملك يرفضون تدخله لفك أزمة الحسيمة! ـ مايسة سلامة الناجي خرج مستشار ملكي يدعى الجيراري بتصريحات ترفض المطالبة بتدخل الملك لحل أزمة الريف كونها اقرأ المزيد …

ريافا يطالبون بمستشفى وجامعة و المخزن أرسل لهم « كار من فناني الحامض والخل » !

أخبار متنوعة

ريافا يطالبون بمستشفى وجامعة والمخزن أرسل لهم « كار من فناني الحامض والخل » ! ”الناس تطالب بإطلاق سراح أبنائها وبمحاسبة ناهبي المال العام وبخلق مشاريع تستوعب أعداد العاطلين ومستشفى يستوعب المرضى اقرأ المزيد …